تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي

هيئة المهندسين تنظم ملتقى عن "متطلبات الحماية من الحريق في المباني" في الدمام


هيئة المهندسين تنظم ملتقى عن "متطلبات الحماية من الحريق في المباني" في الدمام
.أكتوبر 10, 2018

​أكد سعادة المهندس سعد بن محمد الشهراني رئيس مجلس ادارة الهيئة السعودية للمهندسين على أهمية تطبيق النظم الفنية والعلمية والإدارية المتخصصة بالمباني، لضمان الحد الأدنى من السلامة والصحة العامة المبنية على الأسس العملية والظروف الطبيعية والقواعد الهندسية وخواص المواد والمخاطر الطبيعية، كالزلازل والحرائق وكذا أغراض استخدام المنشآت، وذلك في كلمته في افتتاح ملتقى (تصميم السلامة في المباني) الذي نظمته الهيئة يوم أمس الاربعاء العاشر من اكتوبر 2018م،  وذلك بفندق شيراتون الدمام، بمشاركة فريق من الخبراء من الدول العربية والأجنبية الصديقة ومن المملكة.
وأبان المهندس الشهراني بأن الكود السعودي يتضمن هذه المجموعة من الاشتراطات والمتطلبات المعمارية، الكهربائية، الميكانيكية، ومتطلبات ترشيد المياه والطاقة، واشتراطات ومتطلبات انشائية وصحية، اضافة الى اشتراطات ومتطلبات الحماية من الحريق، الأمر الذي يجعله  مرجعا هاما ورئيسيا ومساهما كبيرا في تغطية سلبيات ونواقص كثيرة متعلقة بالبناء والتشييد لضمان السلامة والصحة العامة. مضيفا أنه ومن منطلق أهداف الهيئة السعودية للمهندسين المعنية بالجانب الهندسي والمهني بالمملكة، لذا تقوم بتنظيم هذا الملتقى من اجل تناول معايير السلامة، ومناقشة إزدياد الحرائق الإقليمية ورفع الوعي بالسلام، إضافة إلى إيجاد حلول وآليات للسلامة، نظرا لما تعانيه بعض المشاريع العمرانية من سلبيات متعددة في جانب السلامة في المباني، لان واقع المشاريع العمرانية اليوم يواجه العديد من الانتقادات من كثير من المهندسين والعاملين في قطاعي الأمن والسلامة.


وأضاف بأن ملتقى (تصميم السلامة في المباني) الذي انطلقت فعالياته ناقش مسائل مهمة لحماية الناس والممتلكات في المملكة العربية السعودية، من خلال إيجاد إستراتيجية متطورة للسلامة من الحرائق. كما يأتي ضمن اهتمامات الهيئة وجمع كبار الاستشاريين في مجال السلامة من الحرائق، والمعماريين، والمهندسين، وخبراء إختبارات السلامة، مع موردي أنظمة السلامة، لاستعراض آخر التحديثات حول معايير الصناعة وتوفير منصة للمناقشة، من أجل تطبيق أفضل الممارسات في هذا المجال، ومناقشة السلامة والتخطيط والتصميم في البيئة العمرانية، منها علي سبيل المثال، التعديل التحديثي للسلامة من الحرائق (تقييم المخاطر التشغيلية والتجارية ومواصفات كسوة المباني (cladding)  الحديثة لتحسين السلامة من الحريق،  استخدام أدوات وتقنيات BIM و VR و AR و 3D لإنشاء استراتيجيات أمان ضد الحرائق وعمليات بناء مثالية، تحقيق السلامة من الحرائق في مرحلة البناء (كيفية إشراك فريق التصميم على نحو أفضل للتخفيف من مخاطر السلامة من الحرائق)، تعزيز ثقافة تنظيمية لتحديد أولويات السلامة (من التصميم والتخطيط والتنفيذ وعملية البناء)، و تحقيق معايير NFPA  واعتبارات السلامة من الحرائق للمنشآت العسكرية عالية الأمن.
وختم المهندس سعد الشهراني رئيس مجلس ادارة الهيئة بالترحيب بالضيوف  والمتحدثين والخبراء من داخل المملكة والخليج وكبار الخبراء من الولايات المتحدة الامريكية.يذكر أن من أبرز المتحدثين مجموعة من المهندسين في الجيش الأمريكي قدمو من واشنطن ليتحدثون عن مشاريعهم في المنطقة ومشاريع البنية التحتية الجديدة، منهم السيدة شارون هالبيرت الخبيرة المشهورة في استراتيجيات مكافحة الحرائق، والسيد ديفيد مور الرئيس والمدير التنفيذي لشركة أكوتيك في ولاية فرجينيا، الذي سيناقش قانون السلامة والحرائق الجديد في السعودية وتأثيراته في مرحلة البناء، كما ضم الملتقى الرائد خالد عبدالله المطيري من الدفاع المدني، المهندس علي مختار رئيس SFPE ، وغريغوري م مايكلز مهندس الحماية من الحرائق في  سلاح المهندسين بالجيش الأمريكي، وسومر بوووش مهندس الحماية من الحرائق في  شركة أرامكو السعودية، والسيدة كارين مارتن المؤسس والرئيس  لشركة MARTECH Services UTAH.


ويضمن الملتقى مناقشة العديد من المحاور، من أههما التعديل التحديثي للسلامة من الحرائق (تقييم المخاطر التشغيلية والتجارية ومواصفات كسوة المباني (cladding) الحديثة لتحسين السلامة من الحريق)، واستخدام أدوات وتقنيات BIM و VR و AR و 3D لإنشاء استراتيجيات أمان ضد الحرائق وعمليات بناء مثالية، وتحقيق السلامة من الحرائق في مرحلة البناء(كيفية إشراك فريق التصميم على نحو أفضل للتخفيف من مخاطر السلامة من الحرائق)، وتعزيز ثقافة تنظيمية لتحديد أولويات السلامة: (من التصميم والتخطيط والتنفيذ وعملية البناء)، وتحقيق معايير NFPA واعتبارات السلامة من الحرائق للمنشآت العسكرية عالية الأمن.
ويعد الملتقى منصة رائدة للمهندسين والمهنيين المختصين في مجال السلامة والوقاية من الحرائق في المباني، لمناقشة معايير وممارسات السلامة في تصاميم المباني، حيث يجمع الملتقى كبار الاستشاريين في مجال السلامة من الحرائق، والمعماريين، والمهندسين، وخبراء إختبارات السلامة، مع موردي أنظمة السلامة، من أجل إعطاء آخر التحديثات حول معايير السلامة وفتح منصة للمناقشة من أجل تطبيق أفضل الممارسات في هذا المجال.
وتناولت اوراق العمل التي قدمت في الملتقى العديد من المواضيع منها ورقة يقدمها الرائد خالد عبدالله المطيري، من منسوبي الدفاع المدني بالدمام بعنوان (الحماية من الحرائق في المباني قيد الإنشاء) التي تناولت عن حرائق المباني في المملكة العربية السعودية خلال مرحلة البناء، والمفاهيم المتعلقة بالتحكم واللوائح والقوانين المعمول بها في الاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية وNFPA.كما استعرض السيد غريغوري مايكلز مهندس الحماية من الحرائق بسلاح المهندسين بالجيش الأمريكي، ورقة تضمنت معايير هندسة الحماية من الحرائق ومعايير السلامة الخاصة بالجيش الأمريكي والقوات الجوية، كما ناقش عرضه اللوائح العسكرية الأمريكية وعلاقتها بمدونات ومعايير البناء الأجنبية وخاصة معايير المنشآت الموحدة (UFC) 3-600-01 "هندسة الحماية من الحرائق للمرافق" من حيث صلتها بالحماية من الحريق والحياة في المنشآت العسكرية الأجنبية.


كما قدم المهندس سمير باتو مهندس الحماية من الحرائق من أرامكو السعودية ورقة بعنوان (اختيار واختبار وأداء مضخات الحريق في المباني والمنشآت الصناعية)، حيث تحدث فيها عن تصميم وتركيب واختبار مضخات الحريق، الذي يعد أحد الجوانب الأكثر أهمية وإثارة للاهتمام لاحتياجات الحماية من الحريق في المنشأة، حيث أن هناك أنواع مختلفة من إمدادات المياه مثل الخزانات العلوية، البحر، والإمدادات الأخرى، مثل أنابيب الحريق الرئيسية أو الخاصة التي توفر الشفط لمضخات الحريق أو نظام الضخ من أجل تلبية متطلبات تدفق النظام والضغط المطلوب، كما ناقش في عرضه القواعد المتعمقة والمعايير وNFPA 20 و NFPA 25 ومتطلبات الكود الأخرى المطبقة لاختيار واختبار وأداء مضخات الحريق والمكونات المرتبطة بها في موقع المضخة للمباني والمنشآت الصناعية.
وقدم السيد تيم شيلتون، كبير استشاري سلامة العمليات ورقة بعنوان (التخفيف من الاشتعال والسامة في المرافق عالية المخاطر)، تناول فيها الاعتبارات الرئيسية لإدارة سلامة العمليات (PSM) بما في ذلك تحليل مخاطر العمليات (PHA) وتنفيذ دراسات الأخطار والتشغيل (HAZOP) وإجراء تقييم المخاطر الكمي (QRA) وتحليل مخاطر الغبار (DHA) في المنشآت الصناعية.كما قدم السيد ابهيشيك شهابرا، مدير تطوير السوق توماس بيل رايت للاستشارات الدولية ورقة بعنوان (خطوات التحقق من السلامة من الحريق للمنتجات)، تناول فيها استخدام المعايير والقواعد على نطاق واسع لتحديد معايير الأداء للمنتجات والأنظمة لضمان تحقيق السلامة من الحرائق وفقا لتصميمها، بعد تطور الأدوات اللازمة لتحقيق التوافق مع هذه المعايير والقوانين لتلائم سلاسل التوريد المتطورة للإمدادات المادية، ويهدف في عرضه إلى توسيع المعرفة والفهم للأدوات المستخدمة لإثبات والتحقق من توافق المنتجات والنظم اللازمة لضمان السلامة من الحرائق.
كما قدم السيد جون نون، المؤسس المشارك وهندسة النار في جول جروب، ورقة بعنوان (استراتيجيات الحرائق الرقمية .. الاحتفاظ بمبادئ تصميم السلامة طوال دورة حياة المبنى مع ظهور الثورة الرقمية)، تحدث فيها عن الوسائل التي لتحليل هندسة الحرائق والتغيير، واستراتيجيات الحريق، والأدوات والتكنولوجيات الجديدة المتاحة لتوصيل الإستراتيجية إلى جانب طرق تطوير نظام هندسة الحرائق في استراتيجيات مرئية وتفاعلية يسهل فهمها. كما قدم السيد ألطاف افريدي نائب الرئيس للتسويق في الشرق الأوسط وأفريقيا لمجموعة dormakaba ورقة بعنوان (تكامل متطلبات السلامة السلبية في تصميم المباني باستخدام BIM) تناول فيها مساعدة BIM (نمذجة معلومات البناء) على تحقيق السلامة التشغيلية في الشبكات المعقدة لأنظمة إدارة المباني (BMS)، ويساعد على إدارة دمج المواصفات في مرحلة التصميم بفعالية لتمكين الامتثال لمتطلبات الموافقات وتقليل التكلفة والتأخير من إجراء التغييرات والتعديلات في مرحلة البناء.كما عرض السيد براكاش سينجاني من شركة توصيل المشاريع الرقمية الرائدة AECOM ورقة بعنوان (الصحة الرقمية والسلامة) تضمنت التحول الرقمي المؤثر على البناء بمعدل متزايد، حيث أن السلامة جزء لا يتجزأ من البناء، وهدفت الورقة إلى تعريف المشاركين بأحدث مواصفات BIM من معهد المعايير البريطانية PAS 1192-6: 2018 وما يعنيه لإدارة المعلومات المتعلقة بالسلامة في عصر BIM، استخدام نماذج 4D، ومعايير المخاطر المنظمة، وفلسفة "المصدر الوحيد للحقيقة"، بالإضافة إلى ذلك تم مناقشة الفوائد المتأصلة في رقمنة صناعة محافظة بشكل كبير من تطور BIMs إلى أصول الواقع الافتراضي والمتماسك للمساعدة في تصور المخاطر والتدريب على السلامة.
كما تضمن الملتقى حلقة نقاش عنوانها (النظر إلى مستقبل التكنولوجيا والسلامة من الحرائق) شارك فيها السيد جون نون المؤسس المشارك في هندسة الحرائق (جول جروب)، والسيد ألطاف أفريدي، نائب الرئيس للتسويق، الشرق الأوسط وأفريقيا | dormakaba والسيد ماجد المجماج، كبير مهندسي الإطفاء بورو هابولد، وبراكاش سينجاني من شركة توصيل المشاريع الرقمية الرائدة AECOM.

كما نظمت حلقة نقاش بعنوان (سد أدوار التصميم والتنفيذ والعمليات: دمج التصميم في المرحلة المبكرة من مشروع لتخفيف مخاطر السلامة من الحرائق) ناقشت زيادة عدد الحرائق في مواقع البناء وأوجه القصور المرتبطة بالصيانة التي تجلب المزيد من الإلحاح لتحسين التخطيط ووضع الإجراءات والمبادئ التوجيهية التي تجمع مجموعة من خبراء الإنشاء الذين يمثلون أصحاب المصلحة من المالك ومدير البرنامج والاستشاري والمقاول لمناقشة كيفية بدء الحوار في وقت مبكر لوضع متطلبات السلامة ووضعها موضع التنفيذ، سواء في مرحلة الإنشاء أو في إدارة البنايات، وأدارها السيد آندي عميد،  من WSP، وشارك فيها بيتر فان غورب، مدير السلامة والحرائق والسلامة في AESG، ودافيد مور، الرئيس والمدير التنفيذي Acutech، والسيد تيري سميث، المدير العام في Bluewater Global Advisors، LLC، والسيد خالد المطيري من منسوبي الدفاع المدني بالدمام، والسيد شارون هلبرت من هلبرت لاستشارات سلامة الحياة. كما نظم على هامش الملتقى ورشة عمل بعنوان (حلول الحرائق) قدمتها السيدة شارون هالبيرت من هلبرت لايف للسلامة في نيويورك والسيدة كارين مارتين من المؤسس والرئيس لشركة MARTECH Services & MARTECH Fire Solutions، Inc.